الملتقى الصوفى للنور المحمدى
عزيزى الزائر عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضومعنا
او التسجيل معنا ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى اسرة المنتدى

سنتشرف بتسجيلك

شكرا لك
ادارة المنتدى

الملتقى الصوفى للنور المحمدى

الملتقي الصوفي للنور المحمدي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 اقوال السادة المشايخ الاقطاب في الصوفي والصوفية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الهدهد السليماني
الاداره
الاداره
avatar

عدد المساهمات : 1976
نقاط : 12544
التفاعل مع الاعضاء : 35
تاريخ التسجيل : 05/11/2010

مُساهمةموضوع: اقوال السادة المشايخ الاقطاب في الصوفي والصوفية   الثلاثاء نوفمبر 23, 2010 11:58 am

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله وعلى اله وصحبه ومن والاه

من أقوال العلماء في الصوفي والصوفية


ذو النون المصري:
الصوفي إذا نطق أبان منطقه عن الحقائق، وإذا سكت نطقت عنه الجوارح بقطع العلائق، أي أن الصوفي بين حالتين إما أن يتكلم أو يلزم الصمت فإن تكلم لم يقل إلا حقا، وإن سكت عن الكلام نطقت جوارحه، فهو مشغول بالله في الحالتين، حالة نطقه وحالة سكونه.

الشيخ بشر بن الحارث:
الصوفي من صفا قلبه لله.

الإمام الرفاعي :
الصوفي هو الصادق في جميع الحركات، المتقلل من المباحات، والصمم عن كثير من المسموعات، وأن لا يطلب المعدوم حتى يبذل المجهول والموجود، ويقطع الحيلة، حتى لا يرى في أحواله وشدته ورخائه وتقلبه غير خالقه ومكونه. وإن الفقير متى نظر إلى ما يلبس التبس عليه أمره، ومتى رأى الخلق من دونه ظهرت عيوبه. الفقير ابن وقته يرى كل نفس من أنفاسه أعز من الكبريت الأحمر، يودع لكل ساعة ما يصلح لها، ولا يضيع شيئاً .

الشيخ سهل بن عبد الله التستري:
الصوفي من صفا من الكدر، وامتلأ من الفكر، وانقطع إلى الله من البشر واستوى عنده الذهب والمدر.

أبو تراب النخشبي:

الصوفي لا يكدره شيء ويصفو به كل شيء.

الإمام الشبلي:
الصوفي منقطع عن الخلق متصل بالحق لقوله تعالى: "واصطنعتك لنفسي"، قطعه عن كل غير، ثم قال: لن تراني.

أبو علي الروذباري:
الصوفي من لبس الصوف على الصفا، وأذاق الهوى طعم الجفا، ولزم طريق المصطفى، وكانت الدنيا منه على القفا

السهروردي رحمه الله تعالى:
الصوفي هو الذي يكون دائم التصفية، ولا يزال يصفي الأوقات من شوب الأكدار بتصفية القلب عن شوب النفس ويعينه على كل هذا دوام افتقاره إلى مولاه، فبدوام الافتقار ينقي الكدر، وكلما تحركت النفس وظهرت بصفة من صفاتها أدركها ببصيرته النافذة وفر منها لربه، فهو قائم بربه على قلبه وقائم بقلبه على نفسه قال الله تعالى:" كونو قوامين بالقسط"، وهذه القوامية لله على النفس هي التحقق بالتصوف.

الشيخ الشعراوي:
الصوفي هو الذي يتقرب إلى الله، بفروض الله، ثم يزيدها بسنة الرسول عليه الصلاة والسلام من جنس ما فرض الله وأن يكون عنده صفاء في استقبال أقضية العبادة فيكون صافيا لله، والصفا هو كونك تصافي الله.

رضي الله عنهم وارضاهم اجمعين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اقوال السادة المشايخ الاقطاب في الصوفي والصوفية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملتقى الصوفى للنور المحمدى :: ๑۩۩۩۩ ملتقى العرفان الصافى المصفى ۩۩۩۩๑ :: ๑۩ الصوفية رحلة وجد وشوق ۩๑-
انتقل الى: